تابعنا على الفيس

الشكل النهائي لى ناروتو وساسكى في حرب النينجا الرابعة

منذ حوالى 11 أشهر

تقرير كامل عن حرب النينجا الرابعه


الــــيـــوم احـــبـــيـــتــ ان اضـــع لـــكـــم تــــقــــريــــر عــــن حــــربـــ الـــنــيـنــجــاء الـــرابــــعــة
بـــــدايــــه الــــتــقــريـــر
1- الـــعــقــل الــمدبـــر لــلــحــرب الــنــيــنــجــاء*
2- نـــبـــذة عـــن الـــحـــربــ
3-الـــخــطــه فــي الـــحــربــ
الاســـم : يـــوتـــشــهـا مــــادرا
الـــجــنـس: ذكــــــر
الانــتــمـــاء: مــنـــظـــمـة الاكـاتــســوكــي
خــلــفــيــة : هــو الاب الــمــؤســس لــقــبــيــلـة يــوتــشــيــهــا
مــعــروف: تــــوبـــي مــن الاكــاتــســوكــي
الـشـخــصـيـة: مــادارا هــادئ جــداً وجــدّي، مـثـل مـعــظــم اعـضــاء الاكـــاتـســوكــي، يـتــحــدث بــطـريــقــة اقــل شـكــلـيـة واقـل
رســمــيــة
الـــقــدرات: يــمــتــلــك شــاريــنــقــان ومــانــقـتيــكــيــو تـــقــنــيــات الــنــار الــمــتــقــدمــة والــمــتــطــورة



** المقدمة ** 
منذ آلاف السنين و الشينوبي يعيش في دائرة كراهية لا متناهية من الحقد الإنتقام و حتى الطمع للقوة و العظمة ... ففي عالم توجد فيه المشاعر لا بد من وجود الحب و مع الحب لا بد من وجود الكراهية و في حلقة مفرغة لا يجد الشينوبي من بد سوى الركض و الركض و التشبث بالحياة لأجل أهدافهم التي تمنحهم القوة و التي تمثل طريقهم في النينجا و تظهر يوما بعد يوم انفجارات الكراهية في شكل حروب شينوبي عظمى تحمل معها المزيد من الظلمة لولا النينجا العظماء المستعدين لحمل عبئ الكراهية و الفناء في سبيل إفنائها و هكذا دواليك 
و لكن في آخر المطاف المصائب العظمى هي ما وحد صفوف النينجا و قلوبهم ... هذه المرة هي حرب من نوع جديد و الأولى من نوعها ... عندما يهدد العالم و أثمن ما لدى الجميع : حياتنا و حياة أحبائنا فإن القلوب تتآلف لأجل دحر شبح الموت الذي يترصد العالم ... هو هذه المرة عدو واحد الأكاتسوكي ... و ضد أمة واحدة !!! لأول مرة تأخذ الأمم الخمسة موقفا واحدا و موقفا صائبا في سبيل السلام من هنا تبدأ حرب عظمى رابعة في عالم الشينوبي تعد بسلام زائف يودي بدمار العالم من جهة أو بسلام ذهبي أبدي من جهة أخرى و الكلمة الفصل للطرف الصامد 


** أسباب حرب الشينوبي الرابعة العظمى ** 
لكل من الطرفين دوافعه القوية لبدء الحرب* فمن جهة الأكاتسوكي يعتبر هدف مادارا هو إكمال مشروع التسوكي نومي أو ما يعرف بخطة عين القمر : و هي تسوكيومي لا نهائية يطبقها على القمر لتنعكس على عقول الناس و تسيطر عليها و بهذا يعلن سلامه الخاص و لأجل هذا يحتاج لأن يصبح جينشيروكي الجيوبي لأجل الحصول على أكبر قدر من الطاقة الهائجة ليطلق العنان لعينيه ... و هو بالتأكيد يؤدي لاختلال توازن العالم و بالتالي دماره 
أما من جهة الحليف كابوتو/ كابوتوتشيمارو فهدفه هو الحصول على جسد ساسكي لدراسة الشارنجان القوية خاصته و بالتالي تحقيق حلمه و حلم أروروتشيمارو و هو إتقان كل جيتسو في العالم و بالتالي مرتبة عظمى من القوة 
*من جهة الحلف هدفهم هو حماية الكيوبي و الهاتشيبي للحفاظ على توازن العالم و إحلال السلام بمنع مادارا من إكمال مخطط التسوكي نومي الذي يقتضي بتسليم الهاتشيبي و الكيوبي و هذا ما رفضه الكاجي الخمس و دفع مادارا لإعلان حرب الشينوبي العظمى الرابعة 
و من هنا تبدأ التحضيرات و الإستعدادات لدخول غمار الحرب


حرب النينجا بدات بتخطيط العبقري يوتشها مادر وذلك بتنظيم منظمة الاكتسوكي مستغل ميناتو الرينجان بغرض السلام الذي كان يتمنة ميناتو تلميذ الناسك جرايا مستغل الرينجان عند ميناتو وبدا بالتحرك يوتشها مادرا خلف قناع توبي وبدا بجمع الوحوش الكيوبي وقد كان منظمن الوحوش وحش جار الرمل واستولأ علية وذهب نارتو والجدة من قرية الرمل لي ارجع جار ونجح نارتو وكاكشي وساكورا والجدة برجع جار بعد مواجهة ساسوري ديدرار وعاد لقرية الرمل ومعة جار وقد كانت الاكاتسوكي نجحت باخذ وحش جار وقد كانت جمعت وحوش كيوبي قبلة وعندما كان نارتو يريد انقذا جار كان صديقة ساسكي يبحث عن اخاة ايتاشي لخذ بالثار منة لقبيلة اليوتشها ودرات معركة بينهم قوية جد بستخدم مهرات اليوتشها وكان الوضوح بهذي المعركة بان ايتاشي سوف يفواز على اخاه ساسكي لكانة اعطة القوة وكشف يوتشها مادر الذي هو وراء قناع توبي ولم يصدق ساسكي الا بعد اخبرة مادرا بنفسة وبعدة انضم ساسكي لاكاتوسكي وبداء باول مهمة لة الذي كلفة بها مادر وهي ان يذهب ويحضر الهاتشبي تحرك ساسكي وفريقه المكون من اربعة اشخاص ليحضر الهاتشبي لكان الخصم كان قوي وقامت المواجهة بينهم مواجهه كبيرة واصيب ساسكي وبعدة ضن انة قد نجح في المهمة ولكان الهاتشبي قد قام بخدعة وهي التخفي بذيل وذهب ساسكي وراء مصلحتة الخاصة وبخدعه الهاتشبي كان نارتو قد تخلاص من ميناتو زعيم الاكاتسوكي وقام مبناتو بتقنية الاحياء وكانت الاميرة تسونادي مصابة عند ذاك مع المعركة التي حدثت وقرار زعماء القرى الخمس بجتمع عاجل وقد حاضر بدل من الهوكاجي تسونادي دانزو وكان ل دانزو خطط مشابها لخطط مادرا وكان الجتماع بخصوص ساسكي وقد انضم ساسكي الى قائمة المجرمين وحين الجتماع كشف دانزو ان لديها عين اليوتشها وجاء ساسكي لقتل دانزاو ولكانة دانزاو نجح بالهرب من قاعة الجتماع وذاهب خلفة مراقب من قرية من القرى الخمس وكان ساسكي خلفة ونجح دانزاو بلاافلت من المراقب المكلف بمرقبتة ولكانة لم ينجح بالتخفي من ساسكي وقامت هناك مواجهة عنيفة بستخدام عيون اليوتشها ولكان ساسكي استخدام القوة قوة ايتاشي ونجح بهزيمة دانزاو وكان مادرا يراقب احداث المعركة مستولين على عاقل ساسكي الذي يريد الانتقام لخاه من كانوها وقد جاء زعماء القراء الخمس ليشوف مايحداث هنا وقد كان يوتشها مادرا قد اخذ ساسكس واعلن لهم اذا لم ياتو بالهاتشبي والثعلب نارتو سوف تحدث هناك حرب 
وهناء المفاجاة الكبرى مفاجة كابوتو الذي جاء لمادرا وبعد أن اندمجت قوة اوريتشمارو به أصبح يمتلك قوة كبيرة جدا وجعلته هذه القوة يمتلك ذو خبرة عالية


مما أدى الى أنه طور تقنيات جديدة وقوية 
وبعد ذلك قرر كابوتو ان يكمل ما بدأ به اوريتشمارو فقرر أن يسيطر على جسد ساسكي فذهب الى مادارا وقال له أنه يريد
ساسكي فقال له مادارا ماذا ستفعل إن رفضت ذلك فبتسم كابوتو وقام بإستخدام إحدى تقياته الجديد وهي إستدعاء اقوى
أتباع باين وهم : إيتاشي , ديدرا , ساسوري , كاكوزو وناغاتو فأستغرب مادارا من هذه التقنية وقال في نفسه هذا ليس -
الوقت المناسب لقتال هؤلاء ثم قام كابوتو وبكل قوة وفرحة بإستدعاء شخص أخر ولكن لم يظهر لنا من هو ذلك الشخص
فتعجب مادارا وقال لـ كابوتو : كيف فعلت ذلك ؟!! فابتسم كابوتو وقال له : هل ستوافق على ما طلبته منك وتسلم لي -
ساسكي ؟ فقال مادارا : نعم ولكن بعد ان تنتهي خطتي الاخيرة وهي بالقيام بحرب ضد جميع الشينوبي فوافق كابوتو وانضم


الى خطة مادارا وتعاونا مع بعضهما*
الحرب الرابعة ورافض الزعماء وجاء الهاتشبي ليطمن القرى انة بخير وقد جاء وهو يغني الغني الرابية واعلن عن اجتماع ثاني وقد حاضرت الاجتماع الثاني الاميرة تسونادي وقد قرار الزعماء استعداد الكيوبي نارتو والهاتشبي بي
وذاهب نارتو ليتحكم بالقوة التي في داخلة قوة الثعلب وبينما هو يتدرب ظاهرت امة وحدثتها عن الكيوبي ومادرا والاحداث التي حاثت وزاد نارتو اصرار بالتحكم بالقوة ونجاحة ابالتحكم بقوة الكيوبي وذلك بمسعد الهاتشبي وياماتو المتحكم بعنص الخشاب وقد اكمل التمرين وقد كان هناك جاسوس من قبال مادرا وقد كاشفة ناترو بقوة الكيوبي وتم ملاحقتة وقتلة ولكانة قد ارسل الى مادر لففة بدخلة اسارا نارتو ومكانة وقد جات لنارتو مهمة من الاميرة بتوحيد الحيونات ومن في الغابة وصلت الففة الى مادرا وكابوتو وقارار كابوتو ان يذهب ويحضر الكيوبي والهاتشبي وجاء كابوتو الى المخباء وقد علمت القرى الخمس بان كابوتو قد ذاهب الى هناك وكلفت هذي المهمة

التسوشيكاجي الثالث -
وقامت معركة بين كابوتو والتسوشيكاجي وقد استدعاء دايدري حفيد التسوشيكاجي وذهب كابوتو الى المخباء ولكان ياماتو تصداء لكبوتو وهزام كابوتو ياماتو وهرب ديدار من التسوشيكاجي وبقوة التسوشيكاجي السلحفاة التي كان مخباء الكيوبي التي هي على شكل جزيرة احضارة الى جانب الزعماء صار الجميع مستعد بجمع القرى المقتالين والاسلحة وعاد جنودهم وكانت خطت الزعماء

خـــطــة الـــقـــرى*
الفوج الرئيسي سوف يتم تقسيمة الى خمسة وحدات كل منهم متخصصون في القتال -
الوحدة الاول المدى المتوسط تتألف من الشينوبي المتيزون بالقتال على المدى المتوسط وتتألف معظمهم من القتال بالأسلحة
الوحدة الثانية  المدى القريب المتخصصة في القتال المباشر هذة الوحدة ستكون في الخطوط الامامية
الوحدة الثالثة هي الوحدة المتوسطة المدى في المعركة وهي الوحدة التي ستقدم الدعم لوحدة المدى المتوسط ومن سيكون في هذي الوحدة سيتحلى بالسرعة والقوة البدنية
الوحدة الرابعة المدى البعيد ستكون متوصلة مع الوحدة في الخطوط الأمامية ودعم للخطوط الأمامية
والوحدة الخامسة.مدى المعرك الخاصة وهم من سيمتلكون التقنيات الخاصة وتكتبكات الهجوم -
وسوف يعتمدون على الشينوبي الذين يمتلكون التقنيات السرية وكان عددهم 80،000 الف شينوبي منظم
وكان قائد الوحدة الاولى ؛ المعروف برجل الريكيجي اليمنى داروي من قرية الغيوم المخفية
قائد الوحدة الثانية : كيتسوشي من الصخور المخفية 
وقائد الوحدة الثالثة : كاكاشي من كونوها المخفية -
وقائد الوحدة الرابعة : الجنرال ميفوني من ارض الحديد
وقائد الوحدة الخامسةوالقائد العام لجميع القوات في المعركة -
الكازاكاجي غارا
وكانت خطه كابوتو وشريكة مادرا -
وقام كابوتو بتقنية الاحياء اول للاعضاء الاكاتسوكي وجميع القوياء في كل القرى الموات ومجموعة كبيرة ممن لديهم المهارة -
واستخدم ياماتو لاستدعاء هاشيراما
0،000من زيتسو الأبيض افضل نينجا على مر العصور

وبعدة بدات التحرك للحرب العالمية الرابعة حرب النينجا.

التعليقات